توبيكات ادعيه للام رائعه

اللهم اجعل أمي وأم من يقرأ ممن تقول لها النار أعبري فإن نورك أطفأ ناري وتقول لها الجنه أقبلي فقد اشتقت إليك قبل أراك.
ربي ابعد عن أمي متاعب الدنيا ولا تُذقها طعم الألم ولا دُموع الحزن، يارب بحجم سمائِك السابعة أرح قَلبها و أسْعدها و احْفظها لي.
يارب أنظر إلى قلب أمي فإن وجدت همًا أو ضيقاً بها فإنزعه عنها وَأبدل همها فرحاً و ضعفها قوه وَدمعتها إبتسامه إلى يوم نلقاگ يا گريم.
اللهم انها هي أمي وهي سر سعادتي وهي جنتي في هذه الحياة فيسر لها وأطل في عمرها وأرزقها الصحة والسعادة وقربها إليك و أحفظها بحفظك.
فرق أمي .. عن باقي النساء كـ الفرق بين زمزم عن باقي المياه ..!
أمي، وَفي كُل يَوم أدعوُ رباً وهَبني إيّاك، وأنْ يُبقيك لي فَرحة دائِمة تُحيي كُل مَا بِداخلي.
عشقيّ لِ أمي، ليس مِنّ بآب الواجبّ او رد دَين بل لانها قِصة حُب بَيضآء تُطربنيّ وتُبقيني طفلہ.
رُوحي، أفراحي، سَعادتي، واشياء كَثيرة لا تَكمُل إلا مَع أمي.
قدميها جنہ، يديها رحمہ، صدرها وطن، صوتها تلاوة، وجهها نور، عطاؤها بحر، إني أرى فيها ما لا ترون، #أمي ♡)
ربيَ إن أميَ فعلت مَ بوسعهآ لتسعدني، يا رب سر خآطرهآ بگل صحہ ۈعآفيہ ♥”
أمي، انتي حكايه كل يوم احكيها للسماء انتي نعمهه عجزت ان اشكر ربّي عليها ♥”
أميّ : هَي رفيقِتي فيّ الحَياة وَ هيّ التي علَّمتني بأفعالها أنَّ رِفْقَةُ الأمْ جنَّةٌ مِنْ دُنيَا ♥.

يَا رب في كل دقيقه تمرّ على – أمي –
افتح لهآ باب رزق لآ يسدّ ودعوة لآ ترد !
اللهم أطعم أمي و أبي من الجنة، و أسقهم من الجنة، و أرهم مكانهم من الجنة، و قل لهم ادخلوا من أي باب تشاؤون ”
لِـ أمي آنتمي وبِأمي آكتفي ودُون أمي آنتهي.
أمي سَامحيني لَ نظرةٌ عبوسَ نظرتهَا إليَگ منَ غيَر قصَد، لَ نبَرة صَوتٍ تعدّت نبَرة صَوتگ، سَامحي عقوقِي، تمتِمي لي بَ الرضَا يَ جنتي.
أفتخَر فيْ تقبٌيل راسَها فقَد قضٌت عمَرهٌا لـ اسعادنا اسَالك يا اللّہ : ٲنْ لأ تحَرم وجٌهہ، أميْ، منٌ الجَنہ ♡
أمي روضة جناني وسعادتي وباب الأمل وسر الإبتسامة، ونبع الحنان وروح الحياة ، راحتي بين يديها وجنتي تحت قدميها ♡♡ ~
اميّ يَا روحاًً عالقهْ بِ وريديّ احبكِ يَا جنتيّ
بر الوالدين دِين و دَين، فالأول: يأخذك إلى الجنة، والثاني: يرده لك أبنائك”
فقدت الحب والتحنان ومعها كل راحاتي اشوف الحزن جايركض على قلبي وهو
ولهان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*